أطعمة تحميك من سرطان الثدي وأخرى تسببه!

wait... مشاهدةآخر تحديث : الجمعة 21 يوليو 2017 - 1:30 مساءً

ما العوامل التي تلعب دوراً في زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي؟

ثمة عوامل عديدة تلعب دوراً في زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي فتجعل المرأة أكثراستعداداً، خصوصاً إذا اجتمعت عوامل عدة في الوقت نفسه. وتعتبر التغذية منالعوامل التي تبين أنها تلعب دوراً في ذلك:

  • الإكثار من تناول الدهون بكميات كبيرة، خصوصاً تلك المشبعة الموجودة في المنتجات الحيوانية كاللحوم الغنية بالدهون لحم الغنم) والحليب ومشتقاته. إضافةً إلى تناول ال Transfats الموجودة في التشيبس والدوناتس والغاتوه الجاهز والكرواسان والمقليات عامةً.
  • زيادة الوزن التي ترتبط بارتفاع معدل الدهون في الجسم مما يزيد خطر الإصابة بالسرطان عامةً وبسرطان الثدي بشكل خاص.
  • تناول اللحوم المصنعة والمعلبة بأنواعها لاحتوائها على مواد حافظة مسببة للسرطان. علماً أن الحبش يعتبر أقل خطراً من اللحوم الزهرية الأخرى.
  • تناول اللحم المشوي على الفحم او اللحوم عامةً والاطعمة التي يظهر اسوداد على سطحها بسبب الطهو الزائد، تحتوي عندها على مادة مسرطنة تزيد خطر الإصابة بالمرض.
  • تناول المرأة علاجات غنية بالاستروجين في مرحلة انقطاع الطمث بهدف الحد من الأعراض التي تترافق مع هذه المرحلة. فكثر استعمال هذه العلاجات قد يزيد خطر الإصابة بسرطان الثدي.

الوقاية ممكنة بالغذاء

في مقابل هذه الأطعمة التي تجعل المرأة اكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي، يعرفانه ثمة أطعمة قد تلعب دوراً وقائياً في الحد من خطر الإصابة، ما هي هذه الأطعمة؟

أكدت دراسات عديدة على أهمية مكونات غذائية معينة في الوقاية من السرطان عامةً ومن سرطان الثدي بشكل خاص. فقد تبين أن بعض الأطعمة لها أثر إيجابي في الحد من خطر الإصابة، من هنا أهمية التركيز عليها في النظام الغذائي. ومن الأطعمة التي تعرف اهميتها في الوقاية من المرض:

  • الدهون غير المشبعة الموجودة في السمك والزيوت النباتية.
  • الألياف الموجودة في الحبوب الكاملة الغذاء والخضر والفاكهة التي يساعد تناولها على تأمين الحماية. لذلك ينصح بتناول 5 حصص منها 3 حصص من الخضر و2 من الفاكهة يومياً للاستفادة من فوائدها لأنها تساعد الجهاز الهضمي على التخلص من السموم بوقت اسرع. إضافةً إلى ذلك تحتوي الخضر والفاكهة على نسبة عالية من مضادات الأكسدة التي توفّر الوقاية من السرطان.
  • الصويا لاحتوائها على مادة مضادة للأكسدة تمنع تكون الخلايا السرطانية وتكاثرها. لذلك ينصح بتناولها مرتين في الاسبوع لا أكثر لأن الإكثار من تناولها قد يكون له آثار جانبية بحسب الدراسات
2017-07-21

Taymma Ramez