أظهرت الأبحاث أن المركبات الفينولية الموجودة في الشاي تتداخل مع إمتصاص الحديد عن طريق تشكيل مجمعات الحديد في البطانة المعوية في المعدة. ومن الأفضل على الأشخاص تناول الأطعمة الغنية بالحديد وفيتامين ج إذا كنت ترغب في  شرب الشاي بعد الفطار لخفض أثار إمتصاص الحديد .

وبالتالي فإن شرب الشاي بعد وجبة الإفطار ليس جيد لمن يعاني من نقص الحديد لأن العفص الموجود في الشاي الأسود يمنع إمتصاص الحديد والذي يلعب الكثير من الأدوار الحيوية في الجسم .

وتنصح الدراسة بتناول الشاي الأسود بعد تناول وجبة الإفطار بساعتين على الأقل حتى لا يتداخل مع عملية إمتصاص العناصر الغذائية التي تحتاج إليها لنظامك الغذائي. إليكم بعض الأثار الجانبية لتناول الشاي بعد الإفطار:

– الخمول: القهوة أو الشاي أو الصودا الغازية بعد الإفطار هي حلول مؤقتة لتنجب الخمول . إذ كنت تشعر بالسبات العميق بعد وجبة الإفطار فإن شرب الشاي أو القهوة لن يفيدك بل على العكس سيستنفذ طاقتك. ويفضل إستبدالها بالمشروبات منزوعة الكافيين أو الماء بعد وجبة الإفطار.

– إضطرابات المعدة: يحتوي الشاي على الكافيين  .لذلك، بمجرد الوصول هذه العناصر إلى معدتك فإنه يتسبب في إنتاج المعدة للمواد الحمضية المختلفة، والتي يصعب على الجسم إمتصاصها. لهذا السبب تشعر المعدة بعدم الإرتياح والإضطراب.

– التنبيه الإضافي: تحذر الدراسات الطبية من شرب الشاي بعد الإفطار وقد يتم تحميل الشاي بالسكر وبالتالي يحتوي على مئات السعرات الحرارية لكل وجبة.

– مشاكل امتصاص الحديد: يحتوي الشاي على مضادات الأكسدة تسمى الفلافونويدس والذي يجري دراسته  لمعرفة دوره في الوقاية من الأمراض . ومع ذلك، قد تتعارض الفلافونويدات مع إمتصاص الحديد الغير معدني الموجود في الأغذية النباتية مثل الفاصوليا والخضروات.