الشيخ رائد صلاح توجه لقرية أم الحيران، لمتابعة تفاصيل استشهاد الشهيد يعقوب أبو القيعان.

wait... مشاهدةآخر تحديث : الأربعاء 18 يناير 2017 - 5:33 مساءً
2017 01 18
2017 01 18

غزة _وكالات

توجه رئيس الحركة الإسلامية في الداخل المحتل، الأسير المحرر الشيخ رائد صلاح إلى النقب المحتل، قبل قليل، نحو قرية أم الحيران مسلوبة الاعتراف، والتي تشهد عملية هدم من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي

اقرأ أيضا...
.

وقال صلاح لموقع “ديلي 48”: “نعتبر أننا في مسيرة عمل لا تتوقف سواء كنا في السجون او خارج السجون، من أجل ترسيخ وجودنا في أرضنا وبيوتنا ومقدساتنا، ومن اجل الانتصار لكل حقوقنا وثوابتنا، بكل أبعادها الاسلامية والعروبية والفلسطينية، ولذلك رأيت من الواجب أن أكون في النقب باليوم الاول بعد خروجي من السجن”.

وقال معقبًا على تطورات الوضع في أم الحيران: “واضح جدًا أن المؤسسة الإسرائيلية في هذه الأيام، قد كثر فيها عدد المتهمين بالسرقة أو الفساد أو الاغتصاب، والاسماء الكثيرة في وسائل الاعلام تشير إلى ذلك، وبالتالي لا يستبعد أن يصدر عن هذه المؤسسة أي سلوك، حتى لو بلغ إلى حد استباحة دماء الأبرياء كما وقع على الشهيد يعقوب أبو القيعان رحمة الله عليه في صبيحة هذا اليوم”.

وأضاف “نحن الآن في الطريق إلى النقب من أجل عقد لقاء للمتابعة والوقوف على تفصيلات الأحداث التي وقعت صباح اليوم، وبناءً عليه لا شك ستكون هناك خطوات تتناسب مع بشاعة الحدث الذي ارتكبته المؤسسة الإسرائيلية، وسيعلن عن تفصيل هذه الخطوات في الساعات القادمة”.

وتابع: “علينا أن ندرك أن الحكومة الحالية تتعامل معنا، بعقلية جنرالات عسكريين، وكأنه يباح لهم كل شيء، فنحن في مرحلة ذات ميزات خطيرة جدًا، يجب ان نتوقع فيها الشيء الأسوأ، ولكن في نفس الوقت يجب القيام بكل خطوة تصب باتجاه تقوية الحال في الداخل الفلسطيني والثبات بلا تراجع، والنظر بتفاؤل إلى الأمام ان شاء الله تعالى، مهما وقع علينا من ابتلاءات، وعلينا ان نعلم أيضا أننا أصحاب رسالة ورثناها عن الآباء والأجداد، ويجب أن نحفظها للأبناء بأمانة بإذن الله تعالى، هذا أهم شيء في نظري يجب أن نؤكده في كل خطواتنا القادمة على اختلاف الوسائل التي سيتفق عليها ان شاء الله تعالى”.

وحول المخاوف من استهدافه، خاصة بعد الطريقة الاجرامية في الافراج عنه أمس الثلاثاء، قال صلاح: “أقولها بشكل واضح بعيدًا عن التخوف أو التخويف، كل شيء وارد أن يقع علي أو على غيري، ويجب أن لا نستبعد أي شيء، ومع ذلك علينا ان نواصل مسيرتنا بلا تردد”.

وأشار إلى أنه كان من المقرر أن يعقد اجتماع للمتابعة ولجنة التوجيه العليا لعرب النقب، في قرية حوره، ولكنه تم اغلاق حوره ايضا، وممنوع الدخول أو الخروج من وإلى حوره، لذلك لا يعرف حتى اللحظة اين سيكون مكان الاجتماع العاجل للمتابعة.

 تفاصيل استشهاد  الشهيد يعقوب ابو القيعان

اكد شهود عِيان أن شرطة الاحتلال الإسرائيلي أعدمت الشهيد يعقوب أبو القيعان في قرية “أم الحيران” بالنقب المحتل، صباح الأربعاء، وأنه لم يكن يشكل أي خطر على قوات الاحتلال.

وقال الشهود الذين حضروا جريمة القتل، “إن أبو القيعان كان متجهًا ناحية المكان الذي يتواجد فيه النائب أيمن عودة، وحينما رأى عناصر الشرطة الجيب يتحرك، أطلقوا النار عليه بشكل عشوائي فأصابوه بشكل مباشر، لكن الجيب بقي يسير لعدم قدرة أبو القيعان السيطرة عليه”. وأضاف الشهود “جُن جنون عناصر الشرطة وأخذوا يطلقون النار بشكل عشوائي، حتى أنهم أصابوا عنصرًا منهم، وهم من قتله برصاصهم، وليس في عملية دهس للشهيد أبو القيعان كما يزعمون”. من جانبه، أفاد رئيس اللجنة المحلية في القرية رائد أبو القيعان-وهو قريب الشهيد-، لوكالة صفا  بـ”أنه لم يكن أبدًا ينوي تنفيذ عملية دهس، وكل ما قيل على وسائل الإعلام الإسرائيلية محض كذب وافتراء”. وقال “حتى الشرطي الاسرائيلي هم من قتلوه”. وعن هوية الشهيد، أفاد أبو القيعان، بأنه يبلغ من العمر 44 عامًا، وهو معلم رياضيات، ومتزوج من أستاذة التاريخ في معهد الشرق الأوسط أمال أبو سعد، وله أولاد. وكانت وسائل إعلام الاحتلال زعمت أن الشرطي “ايريز ليفي” (34 عامًا) قُتل في عملية دهس نفذها الشهيد أبو القيعان، وأن العناصر قامت بتصفيته عقب العملية. وأصيب إلى جانب استشهاد أبو القيعان في عملية اقتحام القرية 5 أخرون، بينهم النائب أيمن عودة. وكان مسئول اللجنة المحلية في القرية أفاد لوكالة “صفا”، بأن جرافات الاحتلال بدأت بهدم مباني القرية. وأوضح أبو القيعان أن عددًا من أهالي القرية، بينهم هو، محاصرون داخل مسجدها، وأن قوات الاحتلال أغلقت أبواب المسجد عليهم، وتمنعهم من الخروج. وأشار إلى أن جثمان الشاب أبو القيعان لا زال داخل القرية، ولم يتم حتى اللحظة إدخال سيارات الإسعاف إليها.

انت فعّلت مانع الإعلانات AdBlock في متصفحك

نتيجة بحث الصور عن ‫مانع الإعلانات adblock‬‎

 

نحن لا نعرض إعلانات مخلة ! يرجى وضع موقعنا في قائمة السماح
أو إيقاف مانـع الإعلانات في متصفحك حتى تتمـكن من متابعتـنا ...