cloudy

المجلس التشريعي الفلسطيني يعقد يوم غد جلسة طارئة بمشاركة كتلة فتح

wait... مشاهدةآخر تحديث : الثلاثاء 20 ديسمبر 2016 - 9:28 مساءً

  صرح النائب عن حركة  حماس يحيى موسى : “المجلس التشريعي الفلسطيني يعقد يوم غد جلسة طارئة لمناقشة قرار الرئيس محمود عباس برفع الحصانة عن خمسة نواب، والتأكيد على بطلانها لأن رفع الحصانة لها اليات منصوص عليها”.

ويذكر انه  نواب من كتلة حركة “فتح” البرلمانية الثلاثاء بالاستجابة لعقد جلسة طارئة دعوا لها ردًا على قرار الرئيس محمود عباس رفع الحصانة عن خمسة من زملائهم. وشكر النواب في بيان صحفي لهم الأعضاء الذين استجابوا ووقعوا لعقد الجلسة غدا الأربعاء الساعة 11 صباحا في مقر المجلس التشريعي. كما توجهوا بالشكر لكل النواب الذين سيحضرون الجلسة، علمًا بأن ربع أعضاء المجلس التشريعي كانوا قد وافقوا على عقد هذه الجلسة حسب النظام، وفق البيان. وأكد النواب أن جدول أعمال الجلسة يشتمل على نقطتين ستخضعان للنقاش هما قانونية المحكمة الدستورية وإجراءات تشكيلها وقرار رفع الحصانة عن النواب. ولفت النواب بأن “هذه الجلسة خطوة ضمن سلسة خطوات سيقوم بها النواب للدفاع عن القانون الفلسطيني والتأكيد على أن المجلس التشريعي سيد نفسه وقادر على الدفاع عن شرعيته وحصانة نوابه”. والنواب الموقعون على البيان هم: شامي الشامي، وناصر جمعه ونجاة ابو بكر وجمال الطيراوي ومحمد دحلان ونعيمة الشيخ علي ورجائي بركة وأشرف جمعة وماجد أبو شمالة وعبد الحميد العيلة وإبراهيم المصدر ويحيى شامية وعلاء ياغي وجهاد طمليه. وكان عباس أصدر قرارًا برفع الحصانة عن خمسة نواب من فتح هم محمد دحلان وشامي الشامي ونجاة أبو بكر وجمال الطيراوي وناصر جمعة وذلك تمهيدا لمحاكمتهم بتهم فساد وشتم وقذف. واعتصم ثلاثة من هؤلاء النواب أول أمس في مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مدينة البيرة قبل أن تقوم عناصر من الأمن الفلسطيني بعد ساعات بإخراجهم بالقوة من مقر المؤسسة الدولية.

2016-12-20

soha jad