سجين مكث 52 يوماً إضافية لعدم تمكن القضاء العسكري من معرفة مكان احتجازه

wait... مشاهدةآخر تحديث : السبت 4 فبراير 2017 - 2:51 مساءً
2017 02 04
2017 02 04

  غزة- مستمرون :

أشار عقيد حقوقي ناصر ديب سليمان، أن الحادثة وقعت قبل حوالي ثمانية شهور في احد سجون مدينة غزة.

اقرأ أيضا...

فقد صرح رئيس هيئة القضاء العسكري في قطاع غزة، عقيد حقوقي ناصر ديب سليمان، اليوم، إن سجيناً في قطاع غزة مكث ما يقارب شهرين في السجون بطريقة غير قانونية، دون أن تتمكن الهيئة من الإفراج عنه، كونها لم تتعرف على مكان احتجازه، رغم صدور قرار من هيئة القضاء بإخلاء سلبيه.

وقال المسؤول العسكري القضائي رفيع المستوى، إن السجين المشار إليه، انتهت فترة احتجازه، وعليه أصدرت هيئة القضاء قراراً بالإفراج عنه، ولأنها لم تكن تعرف مكانه، خاطبت جميع مدراء السجون الخمسة الموجودة في قطاع غزة، لكن الرد وصل بعد 52 يوماً من القرار، قبل إخلاء سراحه.

وأرجع سليمان سبب هذا التأخير، لعدم وجود ربط إلكتروني بين النيابة العامة، وإدارات السجون، والقضاء العسكري، مطالباً وزارة الداخلية بضرورة توفير اتصال شبكي بين الجهات القضائية والنيابة والسجون.

ويفيد مراسل ” المشرق نيوز” للشؤون العسكرية، أن تصريحات عقيد سليمان، جاءت في ختام مؤتمر العدالة الجنائية الثاني في فلسطين، الذي نظمته النيابة العامة في غزة، بعنوان ” تعزيز منظومة العدالة الجنائية لمكافحة الحريمة ومناهضة التعذيب في فلسطين، والذي شارك فيه مختصون من فلسطين في الشؤون القضائية والجنائية، وكذلك من عدة دول في سويسرا والجزائر ومصر، بينهم السيد باولو كوستا مدير برنامج الشرطة بمركز جنيف للرقابة والديمقراطية (ديكاف).

انت فعّلت مانع الإعلانات AdBlock في متصفحك

نتيجة بحث الصور عن ‫مانع الإعلانات adblock‬‎

 

نحن لا نعرض إعلانات مخلة ! يرجى وضع موقعنا في قائمة السماح
أو إيقاف مانـع الإعلانات في متصفحك حتى تتمـكن من متابعتـنا ...