قال مأمون أبو شهلا وزير العمل أنهم وجدوا حل لمشكلة البطالة

wait... مشاهدةآخر تحديث : الخميس 17 نوفمبر 2016 - 9:42 مساءً
2016 11 17
2016 11 17

قال وزير العمل مأمون أبو شهلا إنهم وجدوا أن حل مشكلة البطالة بين صفوف الشباب يكمن في توفير “قروض دوارة” بنسبة فائدة لا تتعدى 5%، كاشفًا توفير صندوق التشغيل والحماية الفلسطيني 70 ألف “قرض دوار” لتوليد 250 ألف فرصة عمل خلال ثلاث سنوات.

اقرأ أيضا...

وأضاف أبو شهلا خلال اطلاعه المديرة القطرية للبنك الدولي في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة مارينا ويس على الوضع الاقتصادي اليوم الخميس، أن البطالة وتبعاتها تعتبر مصدرًا لكافة المشاكل خاصة وأنها مستشريه في صفوف الشباب والخريجين.

وأوضح أنهم بحثوا عن حلول عملية وناجعة في وزارة العمل من شأنها أن تعمل على خفض هذه المعدلات المرتفعة وتحسين ظروف الناس الاقتصادية.

وبين أن الحل يكمن في “قروض دوارة”، بنسبة فائدة لا تتعدى 5%، وبفترة إعفاء تمتد لسنة لإقامة مشاريعهم الخاصة بهم مع توفير التدريب والدعم الفني لتمكينهم من ادارة مشاريعهم لضمان نجاحها واستمراريتها وقدرتها على تشغيل آخرين.

وأوضح أن القروض من خلال الصندوق الفلسطيني للتشغيل والحماية الاجتماعية الذي تم تفعيله مؤخرًا، لافتا إلى أن ما يسعون إليه هو توفير 70 ألف قرض دوار لتوليد 250 ألف فرصة عمل خلال ثلاث سنوات قادمة.

وأشار أبو شهلا إلى إن هناك حوالي 400 ألف عاطل عن العمل و320 ألف أسرة فلسطينية تعيش تحت خط الفقر، جراء تقليص المجتمع الدولي المساعدات للحكومة، وعدم قدرتها على المساهمة في التشغيل.

وأضاف أن ضعف وهشاشة القطاع الخاص، والقيود المجحفة التي تفرضها اسرائيل، ومنع الاستثمار في مناطق (ج) يرفع أعداد البطالة.

من جهتها، قالت ويس إن الوضع الاقتصادي في فلسطين صعب وصادم وهناك معدلات بطالة مرتفعة وهذا مرتبط بالوضع القائم إضافة إلى الاحتلال واجراءاته والقيود المفروضة على الحركة والتجارة، ما يستدعي العمل بشكل جماعي لإيجاد الحلول اللازمة.

انت فعلت مانع الإعلانات AdBlock في متصفحك

نتيجة بحث الصور عن ‫مانع الإعلانات adblock‬‎

 

نحن لا نعرض إعلانات مخلة ! يرجى وضع موقعنا في قائمة السماح
أو إيقاف مانـع الإعلانات في متصفحك حتى تتمـكن من متابعتـنا ..