محتجون على أزمة الكهرباء شمال غزة حاولوا الاعتداء على مقر شركة الكهرباء .. ولا إصابات في المكان

83 مشاهدةآخر تحديث : الخميس 12 يناير 2017 - 8:19 مساءً
2017 01 12
2017 01 12

خرج مئات المواطنين في مخيم جباليا شمال غزة، مساء اليوم الخميس، في مظاهرات احتجاجية، على استمرار أزمة انقطاع الكهرباء القطاع.

وطالب المتظاهرون خلال المسيرة التي انطلقت من “الترنس” وجابت أرجاء المخيم، بحل أزمة الكهرباء جذرياً، محملين أصحاب القرار المسؤولية عما يجري في قطاع غزة.

اقرأ أيضا...

ويعيش سكان القطاع في أزمة كهرباء منذ عام 2006، تشتد سنوياً، حيث تصل خلال الأيام الحالية إلى (3-4) ساعات وصل فقط، في اليوم.

وأفادت مصادر اعلامية بأن أفراد الشرطة الفلسطينية حاولت فض المتظاهرين لمنعهم من الاعتداء على شركة الكهرباء.

وكان المئات من المواطنين شاركوا في مسيرة جماهيرية حاشدة دعت إليها الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ظهر اليوم تنديدا باستمرار أزمة الكهرباء بقطاع غزة. وحذرت الجبهة من كارثة إنسانية تنذر بانفجار شعبي واسع وغاضب في وجه سياسة المماطلة والتسويف في إيجاد حلول لأزمة الكهرباء المتفاقمة لأكثر من عشرة أعوام، مشددا على أن استمرار معاناة السكان في قطاع غزة في إطار قضاياهم المعيشية والحياتية والمطلبية تتطلب إنهاء حالة الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية من خلال توفر الإرادة السياسية الجادة لدى طرفي الانقسام.

وأضاف البزم، أن المواطنين غادروا المكان وتفرقت التظاهرة بشكل عام، وأن الهدوء عاد إلى الشارع حالياً، منوهاً إلى أنه لا إصابات في المكان جراء تفريق الشرطة للتظاهرة.

وقال: “لا إصابات في المكان، وما نتج هو فقط إصابة طفيفة بكدمة أثناء التدافع للصحفي محمد البابا، وقد تلقى العلاج في مستشفى الأندونيسي وذهبت بنفسي للمستشفى للاطمئنان عليه، وغادر المستشفى من حينه”.

2
3

انت فعلت مانع الإعلانات AdBlock في متصفحك

نتيجة بحث الصور عن ‫مانع الإعلانات adblock‬‎

 

نحن لا نعرض إعلانات مخلة ! يرجى وضع موقعنا في قائمة السماح
أو إيقاف مانـع الإعلانات في متصفحك حتى تتمـكن من متابعتـنا ..