وقائي السلطة يعتقل الأسير الذي هرب من قبضة الاحتلال

wait... مشاهدةآخر تحديث : الأربعاء 1 فبراير 2017 - 11:56 صباحًا

نقل موقع “أمامة” المتخصص بتغطية اعتقالات السلطة والاحتلال في الضفة الغربية عن عائلة الشاب سامر مناشدتها للرئيس محمود عباس والسلطة الفلسطينية بإطلاق سراحه. هذا وكانت عائلة المعتقل الشاب الفلسطيني سامر بني عودة الذي هرب من من مستشفى إسرائيلي كان معتقلا فيه قد اتهمت الأمن الفلسطيني بعد يومين من عمليات البحث الواسعة التي أطلقتها قوات الاحتلال لمحاولة إعادة اعتقاله.

وقال شقيق الأسير بني عودة إن قوة أمنية مشتركة بين الأمن الوقائي والاستخبارات العسكرية اعتقلت بني عودة في “الجاروشية” شمال مدينة طولكرم خلال تواجده في تلك المنطقة يومين بعد هروبه من سجون الاحتلال.

وأضاف بني عودة أن شقيقه فعليا دخل أراضي الضفة الغربية واتصل بالعائلة بطريقة ما ثم انقطع الإتصال به بعد ساعات ، ليتبين لاحقا أنه تم اعتقاله من قوات خاصة بلباس مدني من أجهزة الأمن الفلسطينية.

 ونشرت المواقع العبرية صورته ومعلومات عنه، وطلبت من الجمهور المساعدة لاعتقاله، ونشرت الحواجز العسكرية وثلاث طائرات للبحث عنه.

وكان الأسير سامر بني عودة من بلدة طمون نجح في الفرار من بين الحراس يوم الأحد الماضي من مستشفى “هعيمك” في مدينة العفولة شمال فلسطين، وذلك بعد إحضاره لإجراء فحوصات طبية.

2017-02-01 2017-02-01

admin