15 تقليدا عرفوا عن الرومان لم تذكرها كتب التاريخ

wait... مشاهدةآخر تحديث : الأربعاء 15 فبراير 2017 - 6:38 مساءً
2017 02 15
2017 02 15

بقلم: ناريمان عبدالكريم

روما القديمة لم تكن فقط عبارة عن فلاسفة، ومصارعين ومسارح، ولكن الرومان تركوا وراءهم ألغازا، وعادات وتقاليد غريبة لم نقرأ عنها في دروس التاريخ.

ولا يوجد الكثير من المواد التاريخية الموثقة عن تلك الحقبة، حيث كان يعتمد في دراسة تاريخ الجمهورية الرومانية والإمبراطورية الرومانية على الأساطير المتواردة.

وتميزت روما القديمة ببعض العادات والأشياء الغريبة، التي قد لا يعرفها الكثيرون، ورصد موقع «برايت سايد» 15 منها:

15. الرومان كانوا يشربون دماء المصارعين

كان الرومان القدماء يشربون دماء المصارعين، الذين يُقتلون أثناء المصارعة، فقد كانوا يعتقدون أن ذلك يمنحهم القوة. ووصف العديد من المؤلفين الرومان، كيف كان يتم جمع دماء المصارعين، وبيعها كدواء، كما كان الرومان يعتقدون أن تلك الدماء هي علاج للصرع.

14. لم يمت الرومان القدماء في سن صغيرة

رغم أن متوسط الأعمار الرسمي للرومان القدماء كان 25 عامًا، إلا أن الكثيرين ماتوا في سن كبيرة، ويُعتقد أن ارتفاع عدد الوفيات بين المواليد، والوفيات بين النساء أثناء الولاة، هو الذي أعطى متوسط العمر الصغير، فقد كانت أعمارهم مثل متوسط الأعمار للأشخاص حاليا.

13. ضبط الوقت كان أمرًا نسبيًا

الساعة في روما القديمة كانت تصل إلى 75 دقيقة في فصل الصيف، و44 دقيقة في فصل الشتاء، وكان هناك 12 ساعة نهارًا تبدأ من الفجر، و12 ساعة ليلًا تبدأ مع غروب الشمس، ولأن الوقت كان مختلفًا في الشتاء عنه في الصيف، كانت مدة كل ساعة متغيرة، لذا فقد كان الرومان متسامحين فيما يتعلق بالتأخير ولم يكونوا منضبطين في الوقت.

12. الأغنياء فقط من يستطيع ارتداء اللون البنفسجي

الرومان كانوا يحكمون على كل شيء من مظهره، أو بمعني أدق من لونه، وكان هناك خياران: درجات البني الأصفر، والرمادي الأسود من خامة صوف الخراف، وكان ذلك علامة على الفقر، والخيار الثاني كان درجات الأحمر والبنفسجي والأخضر، وكانت ملابس يتم تصنيعها خصيصًا من خامات تأتي من دول بعيدة، وكان ذلك علامة على الثروة والغنى والطبقة الاجتماعية الرفعية، وكان اللون البنفسجي بالأخص لونًا أنيقًا يرتديه الأغنياء فقط.

11. الحواجب المتصلة كانت دليلًا على الذكاء

كانت الحواجب الكثيفة المتصلة ببعضها في المرأة، دليلًا على ارتفاع مستوى الذكاء لديها، وكانت السيدات الرومانيات يلجأن لحيل مختلفة كي يصل الحاجبان ببعضهما، بشكل أكثر كثافة، فقد كانت بعض السيدات يلجأن لوضع حواجب صناعية من شعر الماعز.

10. طب الأسنان كان مطلوبًا بشدة

كان الرومان القدماء حريصين على صحة أسنانهم، لذا كان أطباء الأسنان مشهورين والطلب عليهم مرتفعا، ويعتقد علماء الآثار أن الرومان كانوا يستخدمون الأسنان المزيفة أو الأطقم، دليلا على الثروة وليس لأسباب طبية، وكان الأغنياء فقط من يستطيعون تحمل تكاليف طقم أسنان.

9. الرومان لم يحبوا الفلاسفة

الفلاسفة العظماء مثل سينيكا وماركوس أورليوس ولدوا في الإمبراطورية الرومانية، ومع ذلك كان الرومان القدماء معادين للفلسفة، فقد كان الرومان يعتقدون أن الفلسفة ودراسة العالم الداخلي للإنسان بلا قيمة في الحياة العملية وخدمة السلطة.

8. قادة جيوش الرومان لم يحاربوا

الأعمال الفنية دائمًا ما تظهر قادة الجيوش الرومانية، بأنهم من يتقدمون صفوف المحاربين خلال المعارك، ولكنهم في الحقيقة لم يكونوا يحاربون، ولكنهم كانوا يراقبون الجيوش من بعيد، كي تكون لديهم رؤية واضحة للمناورة بشكل أفضل خلال المعركة، وإذا خسر الجيش المعركة، فإما أن يقتل أولئك القادة أنفسهم، أو يبحثوا عن الموت على يد أعدائهم.

7. عادة شرب السم

في نهاية القرن الأول الميلادي، كان الأباطرة الرومانيون يتبعون عادة شرب كمية صغيرة من السم، كي تزيد من مناعتهم. وكان خليط السم يسمى «ميثريداتيزم»، وسُمي باسم ملك بونتوس، أول من اتبع تلك الطريقة.

6. اضطهاد المسيحيين

الرومان القدماء كانوا يعتقدون أن لديهم أسبابا كافية لاضطهاد المسيحيين، فقد كانوا يعتقدون أن الإمبراطورية الرومانية بُنيت على «الشرك»، ولكن عقيدة المسيحيين كانت ترفض وجود مثل تلك الآلهة وتعتبرها شياطين، لذا فقد حظر الرومان انتشار العقيدة المسيحية، كي لا يغضبوا آلهتهم، ومع ذلك حاول المضطهدون إعطاء الفرصة للمسيحيين كي يتجنبوا القتل، بأن يقبلوا تلك الآلهة التقليدية في الإمبراطورية الرومانية، ولكن المسيحيين لم يوافقون لأنها ضد العقيدة.

5. التقيؤ في الأعياد كان طبيعيًا

الرومان كانوا يحبون الإفراط في كل شيء، لذا فقد كانت لديهم عادة «التقيؤ في الأعياد»، وطبقًا للفيلسوف سينيكا، فإن الرومان عادة كانوا يفرطون في تناول الطعام حتى يشعروا بالمرض، ثم كانوا يلجأون للتقيؤ كي يخففوا من آلام المعدة، ثم يعاودون الأكل مرة أخرى.

4. صبغ الشعر لدى الرومانيات

كانت النساء الرومانيات عادة ما يضببغن شعورهن، وكان تلوين الشعر علامة على العُهر، ولكن ميسالينا، الزوجة الثالثة للإمبراطور كلاوديوس، كانت تلون شعرها، وبعد ذلك بدأت موضة تلوين الشعر تظهر لدى سيدات طبقة النبلاء.

3. تعيين الخيول في مناصب سياسية

إنسيتاتوس، كان الحصان المفضل لدى الإمبراطور كاليجولا، وقد أُقيم له تمثال من الرخام تقديرًا له، وكان ذلك الحصان يرتدي اللون البنفسجي، ويضع إكسسوارات من الأحجار النفيسة، وكان ذلك الحصان يتناول طعاما من الشوفان المخلوط برقائق الذهب، ويُقال إن الإمبراطور قد خطط لتعيين الحصان «قنصل»، ولكن يُعتقد أن الإمبراطور قال ذلك كي يظهر أن الحصان قد يقوم بعمل وظيفة عضو بمجلس الشيوخ.

2. الرومان لم يستخدموا الصابون

الرومان كانوا يستحمون يوميًا، ولكنهم لم يكونوا يستخدمون الصابون، ولكنهم كانوا يستخدمون زيوتًا، ومواد أخرى لصنفرة أجسامهم.

1. غسل الملابس كان غريبًا

الرومان القدماء كانوا يستخدمون البول البشري لغسل الملابس، فقد كانت تُوضع الملابس في أماكن مملوءة بالبول، ثم يتم شطفها وغسلها.

المصدر: المصري لايت

انت فعّلت مانع الإعلانات AdBlock في متصفحك

نتيجة بحث الصور عن ‫مانع الإعلانات adblock‬‎

 

نحن لا نعرض إعلانات مخلة ! يرجى وضع موقعنا في قائمة السماح
أو إيقاف مانـع الإعلانات في متصفحك حتى تتمـكن من متابعتـنا ...